سياسة الخصوصية 2017-08-04T11:39:53+00:00

إخلاء المسؤولية القانونية

صاحب هذا الموقع هو الخطوط الجوية العراقية (التي تُدار من قِبل الحكومة العراقية) وجميع أشكال السلطة لاستخدام والتصرف في هذا الموقع تخص الخطوط الجوية العراقية. من خلال الوصول إلى واستخدام هذا الموقع، يقبل المستخدم شروط وأحكام الاستخدام وسياسة الخصوصية على هذا الموقع.

الحقوق والمسؤوليات

تُجرى مراجعة جميع المعلومات الواردة في الموقع الإلكتروني للخطوط الجوية العراقية بالتوازي مع التطورات الحالية. مع ذلك، وعلى الرغم من الجهود التي تبذلها الخطوط الجوية العراقية من أجل التحقق من صحة المعلومات الواردة في هذا الموقع، ربما تكون هناك حالات قد تكون فيها المعلومات المعروضة على هذا الموقع قديمة مقارنةً بالأحداث الجارية. لا تضمن الخطوط الجوية العراقية ضمناً أو صراحةً صحة المعلومات الواردة في هذا الموقع في حالة وجود تناقضات بين نسخة المعلومات الواردة في هذا الموقع ونسخة من وضعه الحالي.

لا تتحمل الخطوط الجوية العراقية أية مسؤولية في حالة السرقة والهجمات الإلكترونية والفيروسات وأي مدخل غير مصرح به، أو تعديل أو استخدام السجلات، التي قد تحدث في الموقع. لا تتحمل الخطوط الجوية العراقية أية مسؤولية إذا كان هناك أي ضرر ناجم عن الوصول إلى واستخدام هذا الموقع أو المعلومات الواردة في هذا الموقع بسبب الضرر أو الإخلال بالعقد أو لأي سبب آخر. لا تتحمل الخطوط الجوية العراقية أية مسؤولية في حالة التأخير أو التعطل أو الحذف أو الخسارة أو الفشل في العمليات المتعلقة بالمعاملات التي تتم على هذا الموقع.

الحق في تغيير الموقع الإلكتروني

تحتفظ الخطوط الجوية العراقية بجميع الحقوق لتعديل محتويات وشروط الاستخدام المذكورة في الموقع أو على إضافاته دون إشعار مسبق. وتسري هذه التعديلات من وقت نشرها على الموقع الإلكتروني. ونظراً لأن الوصول إلى هذا الموقع واستخدامه يعني قبول شروط الاستخدام من قِبل المستخدم، فإنه عند حدوث أي تعديل، يعتبر المستخدم موافقاً على هذه التعديلات دون أي اعتراض وكذلك عن طريق الدخول إلى موقع الويب بعد نشره. في حال كان المستخدم لا يريد أن يقر بهذه التعديلات، فالشيء الوحيد الذي يجب أن يقوم به هو إنهاء استخدام هذا الموقع على الفور.

روابط لمواقع أخرى

يحتوي هذا الموقع على روابط مختلفة. لا تملك الخطوط الجوية العراقية السيطرة على مصادر الروابط المعروضة على هذا الموقع. وتقع المسؤولية الكاملة عن هذه المواقع ومحتوياتها على عاتق مالك هذه المواقع. يتم تحديد مبادئ الخصوصية وشروط الاستخدام ودقة المعلومات المعروضة على هذه المواقع بناءً على سياساتها الخاصة. يتحمل المستخدم وحده مسؤولية الوصول إلى واستخدام المحتوى وأي بيانات تتم مشاركتها على مواقع الويب تلك والتي يتم ربطها عبر موقع الخطوط الجوية العراقية، ويوافق على أن الخطوط الجوية العراقية لن تكون مسؤولة عن أي أضرار مباشرة أو غير مباشرة نتيجة لذلك المحتوى أو السلع أو الخدمات الموثوقة على هذا الموقع أو المصدر.

الملكية الفكرية

ما لم ينص على خلاف ذلك، تعود الملكية الفكرية وحقوق التأليف والنشر للمعلومات والمحتوى والشعار والصور والبرمجيات الواردة في هذا الموقع إلى الخطوط الجوية العراقية. ما لم يتم الحصول على موافقة خطية من الخطوط الجوية العراقية، يحظر نسخ هذه المواد ونشرها وتعديلها وتوزيعها وبيعها.

الخصوصية

قد تقوم الخطوط الجوية العراقية بجمع المعلومات الشخصية المنشورة من قِبل المستخدم، بما في ذلك -ولكن لا تقتصر على- الاسم واللقب والعنوان ورقم الهاتف وعنوان البريد الإلكتروني، ومعلومات الهوية، وتفاصيل الفاتورة، وتذاكر السفر، وتفاصيل السفر. يجب على الخطوط الجوية العراقية استخدام البيانات التي تم جمعها في المقام الأول لتلبية المطالب وبعد ذلك، لتقديم خدمة جيدة ومؤهلة وفعالة ومخصصة، ولتحسين الموقع، ولتكوين قائمة العملاء للمراسلة، ولتنظيم المعاملات المتعلقة بحسابات الخطوط الجوية العراقية، إلى قائمة من خلال إنشاء قاعدة بيانات، وإعداد التقارير والتحقق والتحليل والتقييم، وإنشاء معلومات إحصائية، والتخطيط للأنشطة الترويجية والحملات الدعائية، وتحسين الخدمات وإيجاد حلول للمشاكل التي قد تحدث عند إرسال البريد الإلكتروني.

ويمكن مشاركة هذه المعلومات واستخدامها من قِبل السلطات في حالة المتطلبات القانونية ومن قِبل الشركات التابعة للخطوط الجوية العراقية، وكالات الخطوط الجوية العراقية والموظفين والمكاتب لتحقيق الأداء الكامل والمتكامل للخدمة، ولتنفيذ عملية البيع وتحسين معلومات السوق.

وتؤكد الخطوط الجوية العراقية وتضمن أن خصوصية معلومات المستخدمين أمر ضروري للخطوط الجوية العراقية، ولا يجوز مشاركة هذه المعلومات مع أطراف ثالثة ومؤسسات-ما عدا الهيئات المرخصة قانوناً- دون موافقة المستخدم.

حماية إس إس إل

جميع الصفحات على موقع الخطوط الجوية العراقية وكذلك النماذج محمية بواسطة تقنية إس إس إل. وبمجرد أن تحصل الخطوط الجوية العراقية على هذه البيانات، تتم حماية هذه البيانات وفقاً لمعايير الأمن والسرية الصارمة. للاستفادة من تقنية إس إس إل، يجب أن يدعم متصفح المستخدم خيارات إس إس إل، ويجب تفعيل خيارات إس إس إل في المتصفح. وتحتفظ الخطوط الجوية العراقية بالبيانات والمعاملات المدخلة طالما كانت مطلوبة قانوناً.

سياسة ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز”

ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” هي ملفات بيانات صغيرة يخزنها خادم الشبكة في الحاسوب عبر المتصفح. عندما يوجد اتصال بين المتصفح والخادم، يمكن للموقع تحديد المستخدم. الغرض من استخدام الكوكيز هو تسهيل استخدام الزائر للموقع. هناك أربعة أنواع من الكوكيز وفقاً للغرض من الاستخدام:

ملفات تعريف الارتباط للجلسة: هذا النوع من ملفات تعريف الارتباط مطلوب للتشغيل السليم لموقع الخطوط الجوية العراقية. تسمح ملفات تعريف الارتباط هذه بزيارة الموقع الإلكتروني وتسمح للمستخدم بالاستفادة من الميزات المقدمة. تُستخدم ملفات تعريف ارتباط الجلسات لنقل البيانات بين صفحات الموقع، مما يزيل الحاجة إلى إعادة إدخال البيانات.

ملفات تعريف الارتباط الخاصة بالأداء: تقوم ملفات تعريف الارتباط هذه بجمع البيانات عن عدد مرات زيارة الصفحات ورسائل الخطأ، إن وجدت، والوقت الذي قضاه المستخدم في استخدام الصفحات، والطريقة التي يستخدم بها المستخدم موقع الويب. وتُستخدم المعلومات التي تم جمعها لزيادة أداء الموقع.

ملفات تعريف الارتباط الوظيفية: تعمل ملفات تعريف الارتباط هذه على تذكر التحديدات التي أجراها المستخدم في موقع الويب، مما يسهل إدخالات المستخدم. هذه الملفات توفر للمستخدم الوصول إلى الميزات المتقدمة للموقع.

ملفات تعريف الارتباط الترويجية أو الطرف الثالث: تستخدم الخطوط الجوية العراقية ملفات تعريف الارتباط التابعة لموردي الطرف الثالث من أجل أن تكون قادرة على الاستفادة من وظائف معينة على مواقعها على شبكة الإنترنت. وهناك أيضاً ملفات تعريف الارتباط التابعة للشركات التي تتبع الإعلانات على الموقع.

بشكل عام، يتم تعريف متصفحات الإنترنت مسبقاً لقبول ملفات تعريف الارتباط تلقائياً. قد يتم تعيين المتصفحات لمنع ملفات تعريف الارتباط أو تنبيه المستخدمين عند إرسال ملفات تعريف الارتباط. إدارة ملفات تعريف الارتباط تختلف من متصفح إلى آخر حتى يمكن الحصول على معلومات أكثر تفصيلاً من القائمة المساعدة التي يقدمها المتصفح.

القوانين الحاكمة

أي نزاعات قد تنشأ نتيجة الدخول إلى هذا الموقع أو استخدامه تحكمها قوانين العراق، وتكون محاكم بغداد مختصة في حل هذا النوع من النزاعات.